جلسة عامة

الخميس 25 جوان 2020
كلمة رئيس الحكومة الياس الفخفاخ خلال جلسة الحوار مع الحكومة حول فترة المائة يوم الأولى من العمل الحكومي وبرنامج مرحلة ما بعد الجائحة الوبائية على كافة المستويات

عقد مجلس نواب الشعب يوم الخميس 25 جوان 2020 جلسة عامة للحوار مع رئيس الحكومة حول المائة يوم الأولى من العمل الحكومي وبرنامج مرحلة ما بعد الجائحة الوبائية على كافة المستويات وذلك على الساعة 09:35 وبحضور 149 نائب/ة.

يمكنكم متابعة أشغال الجلسة عبر الرابط التالي.

في مفتتح الجلسة رحب رئيس المجلس برئيس الحكومة و الوفد المرافق له ثم أعلن عملا بأحكام الفصل 39 من النظام الداخلي عن استقالة كل من النائب مبروك كرشيد، كمال العوادي و العياشي الزمال من كتلة تحيا تونس.

كلمة رئيس الحكومة

  • انطلقت الحكومة في العمل منذ منحها الثقة وشاءت الأقدار أن تخوض معركة من أكبر المعارك التي تخوضها البلاد بدون خطة ولكن بارادة صادقة
  • أهنئ الحكومة على ما قامت به وسيذكر لها التاريخ ذلك
  • نجحنا لأن كل مؤسسات الدولة تعاونت معنا وعمل الجميع بطريقة متناسقة
  • نفتخر اليوم بوجودنا ضمن العشر البلدان الأوائل التي تغلبت على فيروس الكورونا
  • هناك جزء كبير من الشعب التزم بالحجر الصحي و الهدف الأول الذي رسمناه هو صحة التونسيين ولا يجب أن ننسى أننا كان متخوفين من الموت ومن البنية التحتية الصحية التي أثبتت صلابتها وهشاشتها في نفس الوقت
  • حرصنا على أن لا يجوع أي تونسي في هذه الأزمة واكتشفنا عددا جديدا من التونسيين الذين لم يكونوا موجودين ضمن قاعدة بياناتنا
  • حرصنا أيضا على اجلاء التونسيين الموجودين بالخارج و أجلينا أكثر من 25 ألف تونسي من كل أرجاء العالم وقمنا بايواء أكثر من 16 ألف تونسي على نفقة الدولة
  • يجب أن نحافظ على ما حققناه ومازال أمامنا آخر تحدي وهو فتح الحدود يوم 27 جوان لأن لنا ثقة في استراتيجيتنا
  • أنا أعتز كثيرا بما تحقق ولم يكن لدي شك أن التونسيين لا يهابون المعارك الكبرى
  • أنا أعتز بانتمائي وترأسي لحكومة الوضوح واعادة الثقة وفي هذا المجال هناك مسألة يجب أن نقوم بتوضيحها
  • الوزير أو النائب أو المسؤول من حقه حين يكون خارج الحكم أن يستثمر وينمي ثروته وأن يغامر بالاستثمار 
  • كنت على رأس أكبر شركة صناعية في تونس قبل أن أتولى الوزارة بعد الثورة واخترت بعد خروجي من الوزارة أن أستثمر في ثلاث مشاريع و أقنعت في 2015 مستثمر اجنبي أن يستثمر معنا في مجال مهم وهو تثمين النفايات الذي لا يمكن أن تتعامل فيه الا مع الدولة
  • المهم هو مدى التزام هذه الشركات باحترام القانون وكل اللجان يمكنها مراقبة ذلك
  • لم يكن من المتوقع أن أتولى هذا المنصب والكرسي بالنسبة لي ليس هدفا
  • الهدف هو المشروع الذي أود أن أقدمه للتونسيين وشاءت الأقدار أن يقع اختياري لهذا المنصب
  • سألت أهل الذكر عن المطلوب مني و دعوني الى التصريح بمكاسبي بالتدقيق الممل وهو ما قمت به
  • كل المعطيات موجودة عند الهيئة المختصة واستغربت وجود من يتحدث عن اكتشاف لوثائق
  • القانون يقول أنه يجب التخلي عن المسؤولية وهو ما قمت به منذ شهرين وبمبدأ تعليق الآجال مازال لدي الوقت الى شهر أوت الا أنني قمت بالتخلي منذ شهر أفريل
  • الفصل 20 فيه لبس حين يتحدث عن الأشخاص الطبيعيين وهناك عديد القراءات وكنت أنتظر أن تقدم مبادرة تشريعية لتوضيح القانون
  • سأقوم يوم الخميس المقبل بتقديم مبادرة تشريعية لتوضيح الفصل 20 لرفع كل لبس
  • مصالح التشريع برئاسة الحكومة بينت أنه ليس من حقنا اصدار منشور يوسّع من مجال الفصل 20 أو يوضحه وهو ما احترمناه رغم أن المنشور كان جاهزا
  • قررت بصفة طوعية أن أتخلى عن هذه المساهمات لرفع كل الملابسات
  • نقول لمن يريد المس من صمعتي ونزاهتي أن ذلك صعب جدا
  • كلفت هيئة الرقابة لالقيام برقابة و سأقوم بنشر التقرير
  • أشكر كل من كان يبحث عن حسن نية وهذه هي الديمقراطية وأعتز بذلك
  • سندعّم كل من يساهم في تكريس الديمقراطية والشفافية لكن بدون ثلب
  • لا يجب أن نشيطن كل من يريد استثمار ماله ويجب أن نقف ونحترم رأس المال الوطني
  • التشكيك في الادارة وفي هيئات الطلب العمومي هو أمر أرهق البلاد ويجب أن نراقب ونكافح الفساد في اطار القانون
  • أنهينا اليوم أصعب مرحلة ولا تزال أمامنا آخر درجة واستطعنا حماية وطننا وسنستمر في حمايته
  • ال100 يوم التي مرت هي 100 يوم تاريخية 
  • في الجانب الصحي تونس اليوم مصنفة ضمن أول 10 بلدان استطاعت التغلب على الكورونا
  • لدبنا 4 وفيات على مليون ساكن وهو أمر يجب أن نفتخر به
  • قدمنا اعانات مادية الى مليون و 100 ألف عائلة هشة وهو أربع أضعاف عدد العائلات المعوزة
  • طلبت أن تقدم الدفعة الثانية في شكل محفظة الكترونية وتم ذلك فعلا وذلك بفضل مجهودات الدولة والادارة والمجتمع المدني
  • يجب أن نذكر بهذا ونبني عليه 
  • قدمنا 300 ألف طرد في شهر رمضان في حين كنا متعودين على توزيع 30 ألف طرد وهي ملحمة
  • 460 ألف مواطن تحصل على منحة لمدة شهر أو شهرين أو ثلاث أشهر وحافظنا على مواطن الشغل
  • 15 ألف شركة تمتعت أو تتمتع بكل الآليات التي وفرناها لهم كي لا يغلقوا أبوابهم
  • وضعنا 1500 مليون دينار ضمان لقروض ميسرة لفائدة هذه المؤسسات
  • أجلينا 25 ألف مواطن تونسي يعيش في الخارج
  • قامت تونس بارسال طائرة في رحلة دامت 40 ساعت لاجلاء مواطنتين تونسيتين وهو أمر لم تقم به عديد الذول
  • بفضل تعاون المؤسسات تحصلنا على تفويض من مجلسكم وهو أمر ليس هينا وأصدرنا 34 مرسوما في شهرين لاعطاء غطاء قانوني لأعمالنا ونتمنى أن نكون على قدر الثقة التي منحتموها لنا
  • أعددنا مراسيم ثورية مكنا نحلم بتمريرها منها المعرف الوحيد ولدينا اليوم 12 قاعدة بيانات مجمعة وهي أشياء ستضع أسسا لتونس الجديدة والرقمية
  • المراقبة الالكترونية في المادة الجزائية هي أيضا ثورة قمنا بها واستعملناها لحماية سجوننا في فترة الكورونا
  • هناك العديد ممن يتربص بالتجربة التونسية لكننا نقول لهم هيهات
  • من آخر المراسيم التي أصدرناها هو مرسوم المبادر الذاتي الذي سيفتح بابا لتجاوز الديمقراطية والتعقيدات الادارية ولادخال الناشطين في الاقتصاد الموازي الى الاقتصاد المنظم
  • يجب أن نحافظ على هذه الروح وعلى التضحية والفكر والجرأة و الانجاز لأن المرحلة القادمة كي نكون صريحين هي فترة انقاذ الدولة والتونسية وهي ليست مبالغة
  • مثلما تغلبنا على كل المصاعب سننجح في تحدي الانقاذ
  • الوم نسبة النمو المقدرة هي -6 في المائة وهي نسبة لم تعشها تونس في تاريخها وتعني مزيدا من البطالة في قطاعات استراتيجية
  • قطاع تصدير السيارات وقطاع الطيران وقطاع الملابس وقطاع السلاحة بكل مكوناته وغيرها من القطاعات تضررت الى حد كبير
  • 120 ألف عاطل عن العمل انضاف الى ال 630 ألف عاطل عن العمل الذي كان لدينا
  • أكثر من 5000 مليون دينار نقص في مداخيل الدولة
  • هذه الأرقام هي أضرار ما بعد الكورونا لكن وضعيتنا قبل الكورونا كانت صعبة جدا أيضا
  • 92 مليار دينار هي مديونية الدولة بخلاف ضمان الدولة للمؤسسات والمديونية في المجال الخاص و60 في المائة من الناتج المحلي مديونية خارجية وهي نسب خطيرة جدا وكارثية
  • لا يمكننا الحديث عن سيادة بهكذا نسبة للمديونية الخارجية وقررنا أننا لن نتجاوز نسبة 60 في المائة كلفنا ذلك ما كلفنا
  • 8 مليار دينار هي ديون خاصة للدولة تجاه المؤسسات العمومية والخاصة وهي مبالغ يجب خلاصها
  • المؤسسات و المنشآت العمومية تموت أمامنا كل يوم وهي مؤسسات كانت مربحة أصبحت الدولة تضخ لها الأموال اليوم
  • الطريق الذي ننتهجه هو طريق خاطئ و المعركة القادمة هي معركة انقاذ الدولة
  • قمنا يوم 8 ماي بعقد مجلس وزراء لوضع خطة انقاذ الاقتصاد وكنا متفائلين حينها وشارك في هذه الخطة أكثر من 400 شخص من الادارة والمنظمات الوطنية 
  • ما بني بتضحيات التونسيين لا يجب أن يضيع ويجب أن نتحلى بالشجاعة وننسى الانتخابات وأن نأخذ الاجراءات الصعبة
  • يجب أن نكون في وحدة وطنية وأن نجد صيغ للتفاهم مع المنظمات الوطنية لترتيب أولوياتنا
  • الجرأة والمسؤولية والانجاز الفعلي و التضامن والوحدة هو الذي سيمكننا من تجاوز هذه الوضعية
  • أطلقنا على خطتنا اسمخطة الانقاذ واعادة الثقة 
  • لا يمكننا أن نحرف التاريخ والجغرافيا وهي أهم مميزات تونس
  • هناك 4 محاور وضعناها وهي : مواصلة الصمود، دفع الاقتصاد والنمو، تكريس الأمان الاجتماعي وتمكين الشباب
  • سنقوم بوضع هيئة وقاعة عمليات لاعادة الانطلاق في المشاريع المعطلة وسنبدأ بأكثر المناطق المنسية عملا بمبدأ التمييز الايجابي
  • الادارة يجب أن تسهّل وتراقب لا أن تعطل
  • سنعمل على التبسيط ووضع كل الآليات مثل السياسة الجزائية التي سنصدرها قريبا كي نمنع الافلات من العقاب
  • يجب أن تنطلق الشراكة بين القطاع العام والخاص وادينا 9 مشاريع واضحة وجاهزة بقيمة 2500 مليون دينار
  • يجب حل مشكل ميناء رادس والتعقيدات الادارية وتركيز الرقمنة
  • سنتصدى للريع
  • هدفنا تمليك 300 ألف عائلة وهو مشروع وطني انطلقنا فيه
  • مليون شاب تونسي لا يدرس ولا يقوم بأي نشاط و هدفنا ادماج 250 ألف شاب منهم
  • هدفنا مجابهة البناء الفوضويوسنقوم باعطاء أراضي دولية للمواطنين
  • ستكون خطة الانقاذ بداية للمخطط التنموي 2021-2025 الذي سيكون منعرجا في تونس
  • سننتصر على مرحلة الانقاذ بنفس المعنويات والروح التي انتصرنا بها على الكورونا.