2014 - 2019

Sahbi Ben Fraj

Mouvement Nidaa Tounes
Question écrite adressée à M. Ministre du Développement et de la Coopération internationale (M. Fadhel Abdelkefi ), posée le 15 mai 2017
  الموضوع : إعلام بتوجيه سؤال كتابي إلى السيدة وزيرة المالية   تحية و بعد فنعلمكم برغبتنا في توجيه سؤال كتابي إلى السيدة وزيرة المالية أتوجه إليكم بهذا السؤال : السيدة وزيرة المالية ماذا تنتظر الوزارة لتعيين رؤساء مديرين عامين على رأس بنك تونس الإمارات ( BTE ) و البنك التونسي الليبي (  BTL ) خاصة و أن الشغور على رأس هاتين المؤسستين الماليتين الهامتين متواصل منذ أشهر : فلا وقع التجديد لمن هم حاليا في المسؤولية و لا تم تعيين من سيخلفهما و هو ما أثر على سير العمل فيهما.   مع الشكر عضو مجلس نواب الشعب       عن كتلة الحرة لحركة مشروع تونس  الصحبي بن فرج     
تعيين مديرين عامين لكل من البنك التونسي الإماراتي و البنك التونسي الليبي
Question écrite adressée à Ministre de l'agriculture (M. Samir Taieb ), posée le 04 mai 2017
  الموضوع : إعلام بسؤال كتابي موجه إلى السيد وزير الفلاحة و الصيد البحري  حول : حماية الثروة الغابية    تحية و بعد, فنعلمكم برغبتنا في توجيه سؤال كتابي إلى السيد وزير الفلاحة و الصيد البحري سيدي الوزير تبعا لما بلغنا من معطيات حول تعرض الثروة الغابية لتهديدات جسيمة  من حرائق متعمدة و احتكار و تبديد نرجو منكم التفضل بالرد على التساؤلات التالية : أولا, كيف ستتصرف الوزارة لفض مشكلات تنامي الحرائق المتعمدة الإجرامية و الذي أدى إلى تضاعف المساحات المتضررة من الخرائب من 1500 إلى 1000 هكتار سنويا بعد 2011 علما أن هذه الحرائق المتعمدة تقف وراءها شبكة متكاملة بدءًا من جمع الحطب المحروق إلى نقله و تحويله و تصنيعه في شكل نجارة خشب موجه إلى قطاع تربية الدجاج ؟ ثانيا,  ماذا قررت الوزارة لتطوير الإنتاج الوطني من مادة الخفاف الذي لا يتجاوز حاليا الـ5000 طن مع إمكانية فعلية بإنتاج 9 إلى 12 ألف طن ؟ ثالثا, كيف تتعامل الوزارة مع واقع الاحتكار الذي يشهده قطاع تسويق الخفاف و تشجيع انتصاب مستثمرين تونسيين في قطاع تحويل و تصنيع هذه الثروة الوطنية؟   عضو مجلس نواب الشعب        عن كتلة الحرة لحركة مشروع تونس  الصحبي بن فرج                
حماية الثروة الغابية
Question écrite adressée à Ministre de l'agriculture (M. Samir Taieb ), posée le 04 mai 2017
الموضوع : إعلام بسؤال كتابي موجه إلى السيد وزير الفلاحة و الصيد البحري  حول : حماية الثروة الغابية  تحية و بعد, فنعلمكم برغبتنا في توجيه سؤال كتابي إلى السيد وزير الفلاحة و الصيد البحري سيدي الوزير تبعا لما بلغنا من معطيات حول تعرض الثروة الغابية لتهديدات جسيمة  من حرائق متعمدة و احتكار و تبديد نرجو منكم التفضل بالرد على التساؤلات التالية : أولا, كيف ستتصرف الوزارة لفض مشكلات تنامي الحرائق المتعمدة الإجرامية و الذي أدى إلى تضاعف المساحات المتضررة من الخرائب من 1500 إلى 1000 هكتار سنويا بعد 2011 علما أن هذه الحرائق المتعمدة تقف وراءها شبكة متكاملة بدءًا من جمع الحطب المحروق إلى نقله و تحويله و تصنيعه في شكل نجارة خشب موجه إلى قطاع تربية الدجاج ؟ ثانيا,  ماذا قررت الوزارة لتطوير الإنتاج الوطني من مادة الخفاف الذي لا يتجاوز حاليا الـ5000 طن مع إمكانية فعلية بإنتاج 9 إلى 12 ألف طن ؟ ثالثا, كيف تتعامل الوزارة مع واقع الاحتكار الذي يشهده قطاع تسويق الخفاف و تشجيع انتصاب مستثمرين تونسيين في قطاع تحويل و تصنيع هذه الثروة الوطنية؟   عضو مجلس نواب الشعب        عن كتلة الحرة لحركة مشروع تونس  الصحبي بن فرج              
حماية الثروة الطبيعية
Question écrite adressée à Ministre de la Justice (M. Ghazi Jeribi), posée le 27 mars 2017
تحية وبعد, سيدي الوزير, بعد اطلاع نواب كتلة الحرة لحركة مشروع تونس على تفاصيل النزاع القضائي بين المواطن سامي الشريف ومؤسسة اتحاد الفاكتورينغ. وبعد دراسة الوثائق التي تقدم بها السيد سامي الشريف إلى خلية متابعة قضايا الفساد لكتلة الحرة لحركة مشروع تونس. وبعد إبلاغنا بضياع ملف القضية الشغلية بين المواطن المذكور ومؤسسة اتحاد الفاكتورينغ (قضية عدد 85774/26) وذلك عند تقدم المواطن لنقض الحكم الاستئنافي الصادر بحقه  والذي أثار لدينا شبهة هرسلة المواطن سامي الشريف بصفته مبلغا بالفساد. وبعد توجيه سؤال شفاهي إلى السيد محافظ البنك المركزي حول ملابسات هذا الملف باعتباره يحتوي الكثير من شبهات الفساد المالي والإداري وإهدار المال العام. نتوجه إليكم بطلب إجراء تحقيق إداري في ملبسات ضياع هذا الملف القضائي وإفادتنا بنتائج هذا التحقيق. وشكرا 
حول تفاصيل النزاع القضائي بين المواطن سامي الشريف و مؤسسة اتحاد الفاكتورينغ
Question orale adressée à Ministre des Finances (M. Slim Chaker), posée le 08 avril 2016
السيد الوزير مرحبا بك، بارك الله فيك على التفضل بالإجابة على السؤال القادم هو حول ميزانية الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد. وبالصدفة طبعا الملف هذايا تطرح نحنا عنا أسبوع ماللي طرحنا السؤال هذايا قبل ما تنفجر القضيّة  العالمية توّا اللي هي تمس تقريبا أغلب قارات العالم واللي أكيد أنكم تابعتوها وواضح أنّه كان ثمّة حاجة في الوقت الحاضر اللي العالم كامل مهتمّ بها هي مكافحة الفساد. فميزانية الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد هي ميزانية تقدّر بـ312 ألف دينار، في النهاية تحصل الهيئة على تقريبا 40 ألف دينار لتشغيل هيئة كاملة تقاوم آفة في مستوى الفساد، وأنتم تعرفو قدّاش الفساد مستشري في البلاد متاعنا للأسف بعد الثورة خاصّة، هو كان موجود بكثرة قبل ولكن بعد أن نقصت سلطة الدّولة شويّة ثمّة تجرّأ ثمّة عدم انضباط وثمّة حتّى سلطة القانون ماعادش تتطبّق كما يجب أن تُطبّق. فالسيد رئيس هيئة مكافحة الفساد تقدّم إلى السيد رئيس الحكومة عن طريق خبراء عيّنهم رئيس الحكومة وقدّروا ميزانيّة تقديريّة تكميلية للهيئة بـ7 مليون دينار ونصف. ولكن يبدو أنّ مصالح الوزارة ردّت بأنّها قدّرت الميزانيّة بمليون و900 ألف دينار. المليون و900 أف دينار هذوما بالتفصيل راجعتهم  مع سي شوقي الطبيب. في نهاية الأمر، في المحصلة النهائيّة بش يبدى عندو 900 ألف دينار بش يقاوم الفساد. يظهر لي ميزانية كيما هكّا ماهيش ميزانيّة انّجموا نقولوا تاعبة شويّ، وأعتقد أنّ السيد الوزير –ماذابينا كان تجاوبنا- على أيّ أساس قدّرت أنّها فقط مليار و900 مليون، موش أكثر وموش أقلّ، خاصّة أنّ تقدير الميزانيّة المطلوبة كان بـ7 ملايين دينار ونصف، عبر –كيما قتلك- خبراء سخّرهم السيد رئيس الحكومة للهيئة الوطنيّة لمكافحة الفساد. مع العلم سيّدي الوزير نّ مكافحة الفساد حسب les normes internationales المقاييس الدّولية هي بما يقارب 5 دولارات على كلّ ساكن، تقريبا نحن كدولة- إذا كان كنّا دولة عاديّة والفساد ما يكونش مستشري فيها بدرجة كبيرة- لازمنا نصرفوا تقريبا 100 مليار. طبعا أحنا ما نحلموش برشة بش نوصلوا للمستوى هذايا، ولكن على الأقلّ لمّا الخبراء يطلبوا ما نبعدوش برشة على اللي طلبوا السيد رئيس الهيئة. ثمّ للتّذكير أيضا حسب الخبراء، مكافحة الفساد بإمكانها أن توفر لتونس تقريبا ما بين 1 و3 نقاط نموّ، وهذا أكير أنت تعرفه السيّد الوزير. وشكرا.
ضعف ميزانية الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد